تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

البابا فرنسيس يضع كمامة لأول مرة خلال حضوره مناسبة عامة

 

ظهر البابا فرنسيس لأول مرة، وهو يضع كمامة خلال مناسبة عامة وذلك أثناء حضوره مع زعماء دينيين آخرين قداساً من أجل أن يعم السلام أرجاء العالم.

ووضع البابا كمامة بيضاء، خلال القداس الذي أقيم في روما بكنيسة القديسة ماريا في أراشيلي، ولم يستخدم البابا في السابق الكمامة إلا وهو في السيارة التي تقله لإلقاء عظته الأسبوعية في الفاتيكان، بحسب ما نقلته وكالة «رويترز» للأنباء.

وتعرض البابا لبعض الانتقاد، خصوصاً على وسائل التواصل الاجتماعي، لعدم وضع كمامة أثناء عظاته العامة، وأحياناً كان يقترب إلى حد ما من الزائرين. وحضر البابا (83 عاماً) الصلاة مع زعماء مسيحيين آخرين في الكنيسة، ومن بينهم البطريرك برثلماوس الأول، الزعيم الروحي للطائفة المسيحية الأرثوذوكسية.

وفي الوقت نفسه في مناطق أخرى من روما، صلى اليهود في معبد المدينة، كما صلى زعماء دينيون مسلمون، وبوذيون وسيخ وهندوسيون أيضاً من أجل السلام. وأقيمت هذه الفعالية الدينية مع ارتفاع مطرد في عدد من أثبتت الاختبارات إصابتهم بفيروس كورونا في إيطاليا خلال الأسابيع القليلة الماضية.

وأجريت للبابا عملية جراحية لاستئصال جزء من إحدى رئتيه خلال مرض أصابه وهو شاب في بلده الأرجنتين. ويتنفس أحياناً بصعوبة بعد صعوده درجات السلم.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn