تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

الاحساس بالموسيقى

بقلم هاني الترك

By Hani Elturk OAM

بعد مرور التقليد القديم على مدى 200 عام من تراتيل الملائكة الصغار في كاتدرائية سانت ماري سوف يصمت الكورس للاطفال الصغار.. والسبب لعدم اهتمام الاطفال وخصوصاً الفتيان بالتراتيل الكنسي وتعلم الموسيقى.. مع ان الكاتدرائية تقدم للتلاميذ منحة دراسية للتخصص في الموسيقى.
صحيح ان الاطفال هذه الايام اكثر انشغالاً من الماضي وتقلص الاهتمام بالموسيقى حتى في المدارس.. ولكن يجب تعريض الاطفال لتذوق الموسيقى والغناء منذ الولادة.. نعم الولادة حيث الرضيع  يستوعب ماذا يدور حوله منذ رؤيته نور الحياة..  بل هناك دراسة قرأتها  منذ مدة انه حتى الجنين في احشاء امه يحس ويستجيب للاصوات وخصوصاً صوت والده وامه والعائلة.. ولا بد اذن يحس بصوت الموسيقى.
ان تعلم الطفل تذوق والعزف على الآلة الموسيقية او الغناء يبعث في نفسه الاسترخاء وتنسيق حركة المخ مع الجسد.. ويقوي من جهاز المناعة..ويعلمه الأدب وتحمل المسؤولية.. ولكن للاسف اصبحنا  نعيش في مجتمع اهم صفة فيه هي المادة.. والتكالب على المادة ليس الا.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn