تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

الأمل ينبثق بعد الجريمة الارهابية في مقهى ليندت

لقد اصيبت لويزا هوب بجروح اثناء حصار مقهى ليندت حيث ارتكب الارهابي مؤنس جريمته الشنعاء واصبحت جليسة كرسي المقعدين ولكنها تصر على مكافحة اعمال الشيطان بالاستجابة للجريمة بالعطف وعمل الخير.
فقد تم علاج هوب في مستشفى برنس اوف ويلز وعوملت بطريقة انسانية رائعة من قبل ملائكة الرحمة الممرضين في المستشفى  وتريد رد المعروف لهم وقيامهم بالواجب.
لذلك سوف تطلق هوب صندوق الممرضين The Louisa Hope Nursing Funds واودعت فيه مبلغ 25،000 دولار كأول متبرعة للصندوق كانت قد حصلت عليها من القناة التلفزيونية التاسعة نظير ظهورها في برنامج «ستون دقيقة».
وتعهد رئيس الحكومة مايك بيرد بتبرع حكومته بمبلغ 25،000 دولار للصندوق في الحملة التي تطلق في برلمان الولاية بتاريخ 26 حزيران يونيو المقبل.
وتهدف الحملة الى تمويل الممرضين بالتقدم للحصول على منحة دراسية لاجراء  البحوث والتعليم والترويج لمبادرات الصحة والعناية بالمرضى.
وقالت هوب ان المبادرة لا تهدف الى جمع المال فحسب ولكنها فرصة لتقديم الشكر للذين ساعدوها لتخطي العقبات لما حدث لها والباقين في جريمة مقهى ليندت.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn