تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

اسكات صوت التطرف «حزب التحرير» يهدّد بالتحوّل الى العمل السرّي

سوف تقدم حكومة الإئتلاف مشروع قانون للبرلمان يقضي بعدم قانونية الجماعات الاسلامية الترويج للتطرف مما يمنح الحكومة صلاحية حظر  حزب التحرير المتهم بالتطرف والذي وصف الهجوم الارهابي في باريس بأنه شفاء.
وحزب التحرير محظور في المملكة المتحدة وبعض الدول الآخرين.
ويقضي المشروع ايضاً بملاحقة البروباغندا الجهادية على موقع التواصل الاجتماعي والانترنيت وذلك اثر اجتماع خمس دول اعضاء في «شبكة العيون الخمسة» المؤلفة من الولايات المتحدة، استراليا، المملكة المتحدة، كندا ونيوزلندا .
واقرت الشبكة ان حكومات تلك الدول تكافح من اجل مجابهة رسائل البروباغندا الارهابية التي يصل عددها 100 الف رسالة الكترونية يومياً.
وسوف تقيم الحكومة قوة عمل جديدة لقيادة وكالات الاستخبارات الاسترالية في  عمليات ايقاف تدفق قوارب طالبي اللجوء.
ومن المتوقع عرض المبادرات للجنة الأمن الوطنية المنبثقة عن مجلس الوزراء وذلك بعد اصدار تقرير فشل الاستخبارات في منع حدوث حصار المقهى في مارتن بلايس ووضعه قيد الدرس للاستفاده من اخطائه.
وسوف تصدر الحكومة ايضاً مشروع قانون يقضي بالحفاظ على الداتا لمؤسسات الاتصالات لمدة عامين وذلك بعد تنامي عدد الذاهبين من الدول الغربية للانضمام لتنظيم الدولة الاسلامية في سوريا والعراق.
وفي اجتماع دول شبكة العيون الخمسة في لندن  الذي حضره وزير الادعاء العام جورج براندس اكد المجتمعون قلقهم إزاء الزيادة في عدد المنضمين لتنظيم الدولة الاسلامية.
واستراليا تقود العالم في اصدار قانون مجابهة الارهاب المحلي.
واثر الكشف عن مشروع القانون الذي يحظر حزب التحرير اعلن الحزب انه سوف يقيم مناسبة يوم السبت المقبل مهدداً بأنه سوف يصبح حزباً سرياً.
فقد ارسل رجل الدين اسماعيل الوحواح رسالة مفتوحة الى رئيس الوزراء طوني آبوت يحذره فيها من مغبة حظر الحزب.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn