تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

احيت اولى حفلاتها في وولارا وسط حضور مميّز

«مقام» تسجل خطوة نوعية جديدة  في مسيرة الموسيقى الشرقية في استراليا

احيت مؤسسة «مقام» اولى حفلاتها الموسيقية في معهد غوته في وولاراه بحضور حشد من الذوّاقة ومحبي الفن الشرقي، وقد تميّز الحفل بالتألق والإبداع وتجاوب الجمهور مع حسن اختيار الاغاني والمقاطع الموسيقية، كما ابدع العازفون بالعزف الجماعي والمنفرد حيث كانت فقرات لكل آلة موسيقية على حدة. وما اضفى على البرنامج مزيداً من التكامل والنجاح مشاركة الفنانين اسماعيل فاضل وهيلن ايزاك اللذين امتعا الحضور بباقة منوعة من الاغنيات الطربية والشعبية انضمت اليها غناءً في ختام الحفل الفنانة فيكي مارون.

قاد الفرقة الموسيقية عازف «الشيللو» الفنان محمد امين مردان، وعلى الكمان الفنان عماد نصير  ، على العود الفنان محمد جميل، على القانون الفنان محمد للّو وعلى الطبلة والدف الفنانان عاطف بدرية ورفيق سمراني. واشرف  على هندسة الصوت جورج عسلي.

وقد اثبتت مؤسسة  «مقام» احترافها منذ الحفلة الاولى موسيقى وغناءً وتنظيماً في حفل مميّز اعدت برنامجه واشرفت عليه مؤسسة «مقام» زينة عيسى  التي وُفّقت في اختيار اللوحات والمقاطع الموسيقية والاغاني مما لاقى استحسان وتجاوب الحضور.

«مقام» نقلة نوعية ميزتها الاتقان والابداع تقدّم للجالية النغم والامتاع بعيداً عن الصخب والضوضاء  حيث يجد الذوّاقة ملاذاً لهم.

منظمة البرنامج زينة عيسى التي رحبت بالحضور ووجهت تحية الى الفنانين المشاركين، شكرت ايضاً داعمي الحفل: معهد غوته الاسترالي، مفروشات «بريدج ديسكاونت» جريدة «التلغراف» واذاعة اس بي اس وكل الذين ساهموا في انجاح الحفل.

ووعدت عيسى  الحضور بمحطات فنية جديدة ومفاجآت كثيرة سوف تقدّمها «مقام» تباعاً في المستقبل.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn