تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

اجتماع طارئ لقادة الولايات والمقاطعات مع رئيس الوزراء لبحث إجراءات وقف انتشار أوميكرون

يلتقي قادة الولايات والمقاطعات مع رئيس الوزراء سكوت موريسون في اجتماع افتراضي طارئ لمجلس الوزراء الوطني  اليوم الاربعاء.

يأتي ذلك فيما صدرت دعوات للمجلس للنظر في فرض ارتداء الكمامات داخل المباني للحد من انتشار سلالة أوميكرون من فيروس كورونا.

ذات الدعوة صدرت عن كبير المسؤولين الطبيين البروفيسور بول كيلي الذي كتب إلى القادة يطالبهم بفرض الكمامة في جميع الأماكن.

من جانبه، أكد رئيس الوزراء سكوت موريسون أن الحكومة تأخذ تهديد أوميكرون على محمل الجد.

في غضون ذلك، قال رئيس حكومة نيو ساوث ويلز، دومينيك بيروتيه، إن على المواطنين ارتداء الكمامات داخل المباني عندما لا يتمكنون من الحفاظ على التباعد الاجتماعي، لكنه لا يفرض استخدامها.

وتقول صحة نيو ساوث ويلز  إن على الناس ارتداء الكمامات في جميع الأماكن العامة الداخلية.

وسجلت الولاية الإثنين 2,501 إصابة جديدة فيما لا يزال 261 شخصًا يتلقون العلاج في المستشفى.

وشدد بيروتيه على أن الأمر متروك للمواطنين لممارسة المسؤولية الشخصية فيما يخص ارتداء الكمامات.

من جانب آخر، تم تغريم المراهق الذي تسبب في إغلاق لمدة سبعة أيام في تموز/يوليو بعد سفره إلى خليج بايرون مع والده المصاب بفيروس كوفيد، بمبلغ 35 ألف دولار.

وأصدرت السلطات الغرامة بحق كريستيان رادوفانوفيتش البالغ من العمر 19 عامًا لعدم استخدامه رمز الاستجابة السريعة وعدم ارتداء الكمامة، في متجر عام وفي سيارة أجرة.

ولم يمثل الشاب أمام القضاء لأنه موجود حاليًا في صربيا، لكنه أقر بالذنب في أربع تهم بعد أن سافر هو وعائلته إلى شمال نيو ساوث ويلز في وقت سابق من هذا العام لزيارة ممتلكات لهم ولم يلتزموا بأوامر الصحة العامة. عن أس بي أس

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn