تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

أوباما يبحث الأزمة السورية في تركيا الأسبوع المقبل مصرع 8 عناصر لحزب الله في مطار كويرس… و23 قتيلا في انفجارين في اللاذقية

قال الرئيس التركي رجب طيب إردوغان ، إن حلفاء لتركيا في المعركة ضد تنظيم «الدولة الإسلامية» يقتربون من فكرة إقامة منطقة آمنة في سوريا، مضيفا أنه شهد تطورات إيجابية بشأن منطقة حظر طيران وتنفيذ عمليات جوية.
وقال إردوغان أيضا في تعليقات أذاعتها قناة «سي.إن.إن ترك» على الهواء، ان تركيا لن تتهاون بتقدم مسلحين أكراد إلى الغرب من نهر الفرات الذي تخشى أنقرة أن يقود إلى إقامة ممر كردي بالقرب من حدودها الجنوبية.
وقال متحدث باسم البيت الأبيض أمس الثلاثاء إن الرئيس باراك أوباما سيبحث الأزمة السورية مع حلفاء الولايات المتحدة خلال الاجتماع القادم لقمة مجموعة العشرين.
إلى ذلك قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن 23 شخصا على الأقل قتلوا وأصيب 40 آخرون في انفجارين في مدينة اللاذقية السورية الساحلية.
ويعد هذا واحدا من أكثر الاعتداءات دموية على المعقل الساحلي للرئيس بشار الأسد. وقال المرصد إن الانفجارين حدثا في منطقتين مختلفتين من المدينة، أحدهما نتيجة صاروخ، والآخر إما جراء صاروخ او عبوة ناسفة.
الى ذلك نقلت مصادر صحافية عن قناة «الجزيرة» القطرية نبأ مصرع ثمانية من عناصر «حزب الله» اللبناني في معارك مطار كويرس مع تنظيم «الدولة الإسلامية».
وفكّ الجيش السوري حصارا يفرضه التنظيم منذ أكثر من عامين على مطار كويرس العسكري في ريف حلب الشرقي في شمال سوريا، وفق ما أفاد مصور لوكالة فرانس برس في المكان.
وقال المصور إنه تم فك الحصار من الجهة الغربية إذ دخلت مجموعة من الجنود مطار كويرس العسكري، وبدأت بإطلاق النار في الهواء ابتهاجا. وأشار إلى سقوط عدد كبير من القتلى في صفوف تنظيم «الدولة الإسلامية».

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn