تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

أمل كلوني تهدِّد عرش الأميرة ميدلتون

أمل علم الدين، أو مثلما أطلق عليها بعد الزواج أمل كلوني، أصبحت في العام الماضي أيقونة ستايل من الدرجة الأولى، بل إنها باتت تنافس الأميرة كيت ميدلتون في ارتداء أفضل التصميمات والفساتين.
وقد بدأت أمل علم الدين تهدد عرش ميدلتون في عالم الموضة، حيث اشتهرت المحامية الحقوقية، البالغة من العمر 36 عاماً، بحاسة الموضة والستايل المميز، والذي يبدو مشابهاً لستايل ميدلتون، لدرجة تنصيبها أيقونة للستايل في العام الماضي.
تشتري أمل ملابسها من متاجر «وينتج»، التابعة لبيت أزياء «تشانيل»، حيث تحصل على قطع حصرية، فضلاً عن استعانتها بمجموعة من أفضل مصممي الأزياء في العالم، مما جعل الكثير من النساء يتهافتن على الفساتين والبدل والتنورات التي ترتديها زوجة نجم هوليوود جورج كلوني.
وقد بدأت الماركات الكبرى تتهافت من أجل إقناع أمل كلوني بارتداء منتجاتها، لا سيما بعدما حققت شركة الجينز التي تتعامل معها أمل Citizens of Humanity ارتفاعاً كبيراً في نسبة المبيعات، بسبب ارتداء المحامية الحقوقية منتجاتها.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn