تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

أسترالي يتزوج حبيبته رغم احتراق ثلثي جسدها

تزوج رجل أسترالي يدعى «مايكل» من حبيبته عارضة الأزياء توريا بيت رغم تعرضها لحادث أدى الى احتراق ثلثي جسدها وتشوه كبير في شكلها. وكان من المفترض أن يتزوج الشاب والفتاة في العام 2011 إلا أن حادثاً مؤسفاً تعرضت له ?توريا بيت? تسبب في تأجيل الزواج طوال أربعة سنوات، خضعت خلالها لأكثر من 200 عملية جراحية في محاولة لاستعادة ملامحها القديمة، ورغم أنها لم تستعدها وفقدت للأبد ملامحها الجميلة وجسدها المشدود لكنها لم تفقد حب «مايكل هوسكين» الذي أصر على تتويج حبهما بالزواج.
ويقضي الان العروسان الآن شهر العسل فى جزر المالديف.
وكانت «توريا» تشارك في ماراثون عام 2011 حين وقعت حرائق الغابات الواسعة في أستراليا الغربية، وتعرضت لحروق بنسبة تصل إلى 80% في جسدها وفقدت 4 من أصابع يدها اليسرى وإبهام يدها اليمنى بعد الحريق المروع.
وبينما كانت ترقد «توريا» فى العناية المركزة كان حبيبها «مايكل» الشرطي السابق اشترى خاتم الزواج الماسي الذي كان ينوي مفاجأتها به لإتمام زواجهما. وذكرت صحيفة «ديلى ميرور» البيرطانية أنه طوال 4 سنوات وبينما كانت «وريا» تخضع لأكثر من 200 عملية تجميل ظل «مايكل» إلى جوارها، وتقول «توريا» عنه: «أنا محظوظة لوجود هذا الرجل الجميل فى حياتي، وأتمنى أن نقضي بقية حياتنا معاً».

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn