تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

أداة الكترونية للحد من العنف المنزلي

اعلنت وزيرة شؤون المرأة ميشيلا كاش ان حكومة طوني آبوت سوف تقدم في اجتماع حكومات الولايات والمقاطعات مشروعاً يقضي بوضع اداة الكترونية لدى الاشخاص الخطيرين الذين يعتدون على عائلاتهم بالضرب لمراقبة تحركاتهم ووضع حد للعنف المنزلي.
وقالت كاش ان هناك ترجيحاً بأن الوسيلة الكترونية التي تراقب تحركات المعتدين على الزوجة والاطفال سوف تحسن من حماية افراد العائلة.
وتعهدت الحكومة ايضاً بإعتماد 4 ملايين دولار اضافية لخط مكافحة العنف المنزلي الذي ازداد فيه عدد المتصلين بعد اختيار روزي بتي الشخصية الاسترالية المثالية للعام. وكانت بتي تقوم بحملات توعية من اجل مكافحة العنف المنزلي بعد ان قتل زوجها ابنهما البالغ من العمر 11 عاماً.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn