تابعنا على

Share on facebook
شارك على
Share on twitter
شارك على
Share on linkedin
شارك على

آبوت يدعو السياسيين الى التعامل مع بطاقات السفر من منطلق اقتصادي

قال رئيس الوزراء طوني آبوت انه يتوجب على رجال السياسة ان يكونوا منهجيين ومقتصدين في نهجهم حيال مصاريف السفر وان يحترموا توقعات المواطنين عند انفاق المال العام.
جاء هذا التعليق بعد ان نشرت مؤسسة نيوز كورب ان وزير الخزانة جو هوكي انفق 14 الف دولار ثمن بطاقات سفر له ولعائلته الى بيرث خلال العطلة المدرسية سنة 2013. وعلّق آبوت انها كانت في حدود القواعد غير انها خارج توقعات المجتمع. وقال انه يتوجب على السياسيين ان يتصرفوا كرجال اعمال يغارون علىاموال شركاتهم والا يثيروا ردود فعل سلبية من سائر النواب في البرلمان.
وكانت اثيرت انتقادات لبرونوين بيشوب حول «رحلة الطائرة المروحية» التي ارغمتها على الاستقالة. كما وجهت انتقادات الى طوني بورك الذي انفق 12 الف دولار ثمن بطاقات لعائلته.
ولفت طوني آبوت قائلاً: ان اعضاء البرلمان ان كانوا عمالاً او احراراً او خضراً يعملون بجد وتعب، ويمضون اوقات طويلة بعيداً عن منازلهم وعائلاتهم ويجب بالتالي تقديم الدعم لهم تعويضاً عن ذلك.
غير ان النائب العمالي انطوني آلبانيزي علّق قائلاً: ان اراد السياسيون الحصول على ثقة واحترام المواطنين عليهم بدورهم ان يظهروا هذا الاحترام لهم اولاً.
وابدى زعيم حزب الخضر ريتشارد دي ناتالي تخوفاً ان يتعاون حزبا العمال والاحرار ليصلحوا النظام بشكل يتلاءم مع مصالحهم الخاصة.
ودافع جو هوكي عن انفاق 8 آلاف دولار ثمن بطاقات سفر لعائلته وقال انه اعلم وزارة المالية مؤكداً ان الرحلة كانت للعمل كما رافقه في الرحلة رئيس ادارة مكتبه.

شارك على

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn