أستراليا تسعى لاستضافة مونديال السيدات 2023

كشف رئيس الوزراء الأسترالي مالكولم تيرنبول عن دعمه وتأييده لملف بلاده لطلب استضافة بطولة كأس العالم لكرة القدم للسيدات عام 2023. وقال تيرنبول إن استضافة البطولة من شأنه أن يلهم جيلاً جديداً من نجمات كرة القدم في أنحاء أستراليا. وأوضح إلى الصحفيين في كانبيرا اليوم: «ألن يكون أمراً رائعاً أن تخوض سيدات أستراليا فعاليات كأس العالم على أرض بلادهن؟!». وتعهدت الحكومة الأسترالية بمليون دولار أسترالي (755 ألف دولار أمريكي) كبداية لتمويل البطولة التي تضم 24 منتخبا كما ستقدم الحكومة الأسترالية أربعة ملايين دولار أسترالي أخرى. وينتظر أن يختار الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) في 2019 البلد الفائز بحق الاستضافة. ومن المتوقع أن يصل حجم المشاهدة لبطولة كأس العالم للسيدات، أكبر وأفخم بطولة للرياضة النسائية، إلى أكثر من 700 مليون مشاهد عبر شاشات التلفزيون. وقال رئيس الوزراء الأسترالي إن استضافة البطولة لن تجني مكاسب اقتصادية وسياحية فحسب لكنها تمثل دفعة هائلة وحافزا كبيراً للرياضة النسائية. وقال ستيفن لاوي رئيس الاتحاد الأسترالي للعبة : «نرى أن هذا الوقت مناسب لأستراليا من أجل استضافة البطولة وكذلك الفوز بلقبها. ويحتل المنتخب الأسترالي المركز الثامن عالمياً وهو ما يجعله في ترتيب أفضل كثيرا من منتخب أستراليا للرجال.
وكان المنتخب الأسترالي وصل لدور الثمانية في كل من آخر ثلاث نسخ لبطولة كأس العالم للسيدات وكذلك في دورة الألعاب الأولمبية الماضية (ريو دي جانيرو 2016). وكانت أستراليا قدمت ملفا لطلب استضافة بطولة كأس العالم للرجال عام 2022 وأنفقت 6ر45 مليون دولار على هذا الملف لكنها حصلت على صوت واحد خلال عملية التصويت على حق الاستضافة والتي أسفرت عن فوز قطر بحق الاستضافة. وأقيمت بطولة كأس العالم 2015 للسيدات في كندا فيما تستضيف فرنسا النسخة المقبلة عام 2019.