الذكرى العاشرة للاعتذار للجيل المسروق

قدم رئيس الوزراء للبرلمان امس الاثنين التقرير السنوي العاشر المتعلق باستراتيجية “سد الفجوة” لمعالجة الخلاف مع الابوروجينيين.
وكان رئيس الوزراء العمالي الاسبق كيفين راد قد اطلق الخطة عام 2008 لعلاج الخلافات الاجتماعية والصحية بين الابوروجينيين والاستراليين من غير الابوروجينيين.
وكانت قد تعرضت حكومة تيرنبل الى انتقاد حاد من قبل قادة الابوروجينيين متهمين اياها انها تخلت فعلياً عن الاستراتيجية الخاصة بهم وان على الحكومة ان تتعلم من اخطائها السابقة وتحدث التغيير.
وسوف يلقي اليوم الثلاثاء كيفن راد كلمة في نادي الصحافة ويلقي خطاباً في مجلس النواب وذلك بمناسبة الذكرى العاشرة لتقديم الاعتذار للجيل المسروق التي قدمها البرلمان الفيدرالي نيابة عن استراليا.