قريبا..الشاورما ممنوعة!

خطر كبير يهدّد وجود محلات الشاورما في أوروبا، إذا تبنّى البرلمان الأوروبي مخططات لجنة البيئة التي تسعى إلى منع إضافة مادة الفوسفات في أسياخ الشاورما المجمّدة.
وتعد الشاورما من الأطعمة المفضلة للكثيرين، نظراً إلى أنّ سعرها مناسب ومذاقها لذيذ، كما أنّ احتواءها على اللحم المفروم وبعض الخضار، يجعل محلات بيعها قبلة باستمرار لمحبي الوجبات السريعة في مجموعة من الدول الأوروبية.
وتدخل العديد من المكونات في إعداد الشاورما، خصوصاً اللحوم المصنّعة التي تحتاج إلى مادة الفوسفات لمنع جفافها والمحافظة على مذاقها لمدة أطول، وهو ما دفع بالمفوضية الأوروبية في أيلول 2017 إلى إدراج اقتراحات للسماح بزيادة مادة الفوسفات في أسياخ الشاوارما المجمّدة التي يتم الاحتفاظ بها في أجهزة التبريد قبل طهيها ومن تم عرضها للبيع، إلا أنّ البرلمان الأوروبي قد يمنع عما قريب الزيادة المخططة لاستعمال هذه المادة في لحم الشاورما بسبب مخاطر محتملة على الصحة.

ومن المنتظر أن تنعقد جلسة برلمان خاصة في الأسبوع الثاني من كانون الأول 2017 للتصويت على اقتراحات المفوضية الأوروبية، بعدما عبرت لجنة البيئة التابعة للبرلمان الأوروبي في وقت سابق بإيعاز من كتلتي حزب الخضر والحزب الاشتراكي الديمقراطي الألمانيين عن معارضتها الموافقة على استخدام مادة الفوسفات في الشاورما.
بدورها، أوضحت لجنة البيئة التابعة للبرلمان الأوروبي أنّ بعض الدراسات أظهرت أنّ هناك مخاوف صحية في حال استعمال مادة الفوسفات في المواد الغذائية، والذي يعتبر غير مسموح به مبدئياً في أوروبا، غير أنه توجد ثغر تنظيمية واستثناءات تسمح فعلاً باستخدامه، حتى لا يتعرّض اللحم إلى الجفاف ويحافظ في آن واحد على مذاقه مدة أطول.
من جهة أخرى، نقل موقع «فوكس» الألماني عن رئيس رابطة الشاورما في ألمانيا كينان كويونكو قوله، إنهم في حال رفض زيادة مادة الفوسفات في الشاورما، فذلك يعني الحكم بالإعدام على طعام الشاورما في ألمانيا والاتحاد الأوروبي.