مالكولم تيرنبل يدعو نواب الاحرار الى اجتماع خاص لمناقشة زواج المثليين

يقوم نواب حزب الاحرار بعد ظهر اليوم بمناقشة وعرض مواقفهم حيال موضوع زواج المثليين خلال اجتماع خاص دعا اليه رئيس الوزراء مالكولم تيرنبل.
وصرح تيرنبل ان معظم الاستراليين يعتقدون ان الازواج المثليين يجب ان يتمتعوا بنفس حقوق الازواج والأبوة والامومة وحقوق العمل كغيرهم من الجنسين.
وتجدر الاشارة ان حزب الاحرار لا يزال منقسماً حول هذه القضية ويميل معظم النواب الى معارضة تشريع زواج المثليين ما عدا اربعة نواب، من ضمنهم كريستوفر پاين وورن آنتش ونائب شمال سدني زميرمان.
واصبح واضحاً ان تيرنبل يفضل تعديل القوانين والسماح بزواج المثليين، لكنه بالمقابل يدعي التمسك بتعهدات الحزب الانتخابية والتي تدعو الى اجراء استفتاء حول هذه المسألة.
ويسعى بعض النواب الى طرح موضوع زواج المثليين على البرلمان بدل اجراء استفتاء عام حوله مما يضمن تمريره في مجلس الشيوخ اذ ان حزبي العمال والخضر يدعمان تعديل قوانين الزواج لصالح المثليين.
ولا يستبعد ان يعمل التيار المحافظ في حزبي الاحرار والوطني على التمسك بالوعود السابقة والالتزام باجراء استفتاء عام لأن القضية هي حيوية وتؤثر على حياة الافراد ومستقبل العائلات والحياة العامة.
وفي حال تمسك مجلس الشيوخ برفض اجراء استفتاء فقد تلجأ الحكومة الى اجراء استفتاء عام بواسطة البريد.
ويعتقد ان معالجة هذه القضية ستكون اختباراً آخر لدور تيرنبل ولموقعه كزعيم للإئتلاف ورئيساً للوزراء.