تهنئة القائم بأعمال سفارة المملكة العربية السعودية لدى استراليا بالإنابة مشعل بن حمدان الروقي للجالية المسلمة باستراليا بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك 1438 هـ 2017م.

ايها الاخوة والاخوات، في الجالية المسلمة باستراليا، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

بدأ شهر رمضان الكريم الذي اختصه الله سبحانه وتعالى بالفضل بين شهور السنة، الذي تتنزَّل فيه الرحمات، وتتوالى الخيرات، وتعُم البركات، وتُغفر الذنوب وتُكفَّر فيه السيئات ويُعتقُ فيه من النيران، شهرٌ فيه ليلةٌ خيرٌ من ألف شهرٍ، نحمده جلَّ وعلا ان بلَّغنا هذا الشهر الكريم.

يسعدني ان اتقدم منكم جميعاً بأطيب التهاني بحلول الشهر الفضيل، سائلاً الله تعالى ان يقبل من المسلمين جميعاً صيامهم وقيامهم وطالح اعمالهم، وان يوحد كلمتهم ويرفع من شأنهم ، ويسدّد خطاهم في اعمال الخير انه على كل شيء قدير.

واود ان اؤكد بهذه المناسبة على دعم السفارة للجالية المسلمة ومؤسساتها باستراليا في كل ما تقدمه من نشاطات دعوية وثقافية متنوعة تصب في مصلحة الإسلام والمسلمين.

كما اود ان اثني على الدور والجهود الإيجابية التي تقوم بها قيادات الجالية المسلمة في هذه البلاد لأن يكون المسلمون جزءاً من رفعة استراليا وتطورها ورقيها الثقافي والحضاري، بعيداً عن الغلو والتطرف وإظهار الصورة الحقيقية للإسلام وقيمه السمحة ومناهجه الحضارية المتمثلة بروح التسامح والمحبة والوسطية والاعتدال.

سائلاً الله جلّ وعلا ان يعيد علينا جميعاً هذا الشهر الكريم بالخير واليمن والبركات.