الى إمرأة

بقلم هاني الترك OAM

هزّ كياني جمال روحك الأزلي
وطلتك الساحرة فيها طيف انساني
فشعرت انك رفيقي في العالم الروحاني
يفيض الضوء من سحر وجهك الفتّان
يا امرأة خجولة في عيونك تعب الزمان
في ملامحك طمأنينة معتقة بالإيمان
روعة جمالك اغنية تشدو اعذب الألحان
احسست بنبض قلبك يفيض بالحنان
وقلت في صدري ما يطرب الآذان
انا احبك انساناً يمسح جرح الانسان
ولكنك لم تدركي عمق احزاني
ولظى غضبي في أكواني
فتركتني مترنحاً في صورة انسان
وحطمتِ كل الاحلام والاماني
انتظرتك عمراً طويلاً على أحرّ من النيران
وصرخت انت السر وراء الروح والوجدان
افترقنا وكأن الزمان ليس بالزمان
فكل قطرة من دمي ان هدرت تكبر كالطوفان
حياة الدنيا تسقط في اي لحظة ونرحل الى الديان
فلا تهربي من وثاق الروح فهو اقوى رابط في كياني