الصين محبطة مثل استراليا نحو كوريا الشمالية

عقد امس مؤتمر قمة رؤساء شرق آسيا في الفلبين شارك فيه رئيس الولايات المتحدة دونالد ترامب والرئيس الهندي ناديندرا مودي والرئيس الياباني شينزو آب والرئيس الصيني لي كيكيانغ ورئيس الوزراء مالكولم تيرنبل وقد تم الحوار على عدة قضايا يتقدمها كيفية التعامل مع نظام كوريا الشمالية وانتشار ارهاب داعش في الاقليم الآسيوي.

وقد التقى تيرنبل فلي اجتماعات ثنائية مع رؤساء الدول المشاركة في المؤتمر وركز تيرنبل محادثاته على منع التمويل غير القانوني الذي يمكّن كوريا الشمالية الاستمرار في برنامجها النووي والمجموعات الارهابية الاسلامية الذين يستعملون التمويل للاستمرار في جرائمهم والبروباغندا التي يروجون لها.
وبعد اجتماع تيرنبل مع الرئيس الصيني كيكيانغ الذي قال لـ تيرنبل ان الصين تشعر بالاحباط مثل استراليا نتيجة تهديدات كوريا الشمالية.
غير ان تيرنبل طلب من الصين الاستمرار في فرض الحظر الاقتصادي على نظام كوريا الشمالية والتأكيد على عدم حصول كوريا الشمالية التمويل من خلال هونغ كونغ.
واضاف تيرنبل : «اذا اوقفنا التمويل فإننا نحد من قدرة كوريا الشمالية وتنظيم داعش من قدرتهما على ايقاع الأذى بالغير وإيقاف جرائمهما.
فإن نظام مكوريا الشمالية منظمة اجرامية سواء أكانت بالاسلحة او جرائم الانترنيت او التجارة بالمخدرات فإنها تجلب الاموال من اجل الاستمرار في برنامجها النووي.