التستّر عن اعتداء جنسي على الاطفال جريمة

اصدرت دائرة العدل في الولاية ورقة نقاش لاجراء الحوار عليها تمهيداً لإصدار قانون يجرم الاساتذة والعاملين في مراكز رعاية الاطفال والمتطوعين والعاملين الصحيين الذين يعلمون بالاعتداء الجنسي على الاطفال ولا يبلغون عنه.
وتأتي ورقة النقاش اثر توصيات تحقيقات المفوضية الملكية في الاعتداءات الجنسية على الاطفال ويحمل عقوبة في السجن اقصاها خمس سنوات.
وقد اصدرت ولاية فكتوريا قانوناً يقضي بتجريم اي شخص عامل في الكنائس والمدارس والمستشفيات والدوائر الحكومية وتنظيمات الشبان البلاغ عن اي اعتداء جنسي على الاطفال والا اعتبر جريمة في حق العاملين.