الاعتراف بجريمة قتل هادي ايوب في بانشبول

اعترف رجل بأنه مذنب في جريمة قتل لاعب كمال الاجسام هادي ايوب (22 سنة) الذي قتل في وضح النهار في حديقة في بانشبول.

وكانت الشرطة قد اتهمت اربعة اشخاص في الجريمة التي وقعت في 29 حزيران 2015. وكان من المفترض ان يمثل المتهمون الاربعة امام المحكمة العليا، غير ان عمر رجب وهو احد المتهمين اعترف بمسؤوليته عن الجريمة .

واعترف محمد الشامي بأنه مذنب في عدم اعطاء معلومات للشرطة عن الجريمة، بينما اعترف الاخوان بلال وابراهيم علوش بمسؤوليتهما عن توفير المساعدة للجاني.

واستمعت المحكمة الى ان الاخوان علوش حاولا التخلص من الهاتف الجوال الخاص بهادي ايوب.

ورفضت المحكمة اخلاء سبيل عمر رجب وبلال علوش بينما اطلق سراح محمد الشامي وابراهيم علوش بكفالة.

وسيمثل الجميع للمحاكمة خلال الشهر القادم.