لصوص اغبياء

بقلم  /  هاني الترك  A O M

مع ان اللصوص والمحتالين يتمتعون عموماً بدرجة ذكاء اعلى من المتوسط.. للأسف يستخدمون ذكاءهم في السرقة والنصب والاحتيال.. الا ان هناك حوادث سرقة تدل على غباء البعض منهم.
فقد قرأت عن حوادث سرقة اثبت فيها اللصوص غباءهم.. منها ان اللصوص قد استعملوا آلات حادة لكسر قفل الابواب للمنازل في الوقت الذي كانت فيه الابواب غير مغلقه بالقفل ومفتوحة.
من المعروف ان اللصوص يكونون اثناء السرقة في حالة عصبية تخوفاً من الامساك بهم اثناء عملية السرقة.. ولكن هذا ليس سبباً مقنعاً لغبائهم.
وفي احدى حالات السرقة فقد سطا لص على احد فروع مطعم ماكدونالد مستخدماً السلاح.. ولكن الفتاة التي تعمل في المطعم قالت له بكل براءة : عليه ان يشترى اولاً من المطعم ليأكل وبعد ذلك يمكنها تسليمه المال.
وبعفوية تامة ايضاً وبسبب الاحراج اخذ اللص يبحث في جيوبه عن نقود لشراء الطعام فلم يجد اكثر من 30 سنتاً.. اصيب بالاحراج والخجل فغيّر رغبته في السرقة وتراجع وغادر المطعم بدون ان يسرق اي سنت.. الطيبة تولد الطيبة.. حتى اللصوص ترق قلوبهم احياناً وتبرز طيبتهم الانسانية.