بين عبد الناصر وعبد الحليم وصديقتي

بقلم هاني الترك
By Hani Elturk OAM
hanimanoly@gmail.com

اثار اهتمامي كتاب لمؤلفه يسرى الفخراني بعنوان : عبد الناصر وعبد الحليم حافظ». يقول ان بين عبد الناصر وعبد الحليم علاقة غريبة صادقة فكلاهما قد تشابه مع الآخر في اشياء كثيرة، منها المزاج الحاد المتقلّب والعصبية والحكم السريع على الاشياء.. وكان الاثنان يميلان بالسير خلف الروحانيات وقراءة الطالع والغيبيات. فكان عبد الناصر مغرماً بحضور جلسات تحضير الارواح وقراءة الكف وفتح الورق مثل عبد الحليم.
ومن كل هذه الاشياء كانت تصدر قرارات كثيرة في حياتهما. والغريب مثلاً ان عرافة تنبأت لعبد الحليم بأنه سيموت مبكراً وطالعه مرتبط بطالع انسان آخر صديق عظيم سيموت مثله مبكراً.. وبعد وفاة عبد الناصر بدأ يشعر عبد الحليم انها النهاية له ايضاً.. وحزن عبد الحليم حزناً عميقاً على موت عبد الناصر ومات بعدها.
فكانت علاقة عمرها 40 عاماً بين زعيم ومطرب، بين عقل وحنجرة بين السياسة والفن.
وانا محظوظ جداً بأني رأيت في حياتي شخصياً عن كثب ولمرتين كلاً من عبد الناصر وعبد الحليم.
وتعرفت في استراليا على امرأة مصرية رائعة الجمال نمت بيننا صداقة.. انها سمراء اللون والتي اسميتها سمراء النيل .. اللون الذي اهيم به مثل لون بشرة عبد الناصر و العندليب الاسمر عبد الحليم.. الجمال المصري الاصيل الذي اعشقه.. فقد ذكّرتني صديقتي بسنوات العمر الرائعة المعدودة التي قضيتها اثناء دراستي في مصر.
ففي مصر استقيت العلوم والمعرفة .. ولمصر فضل كبير على صقل فكري وجبل شخصيتي وصياغة ثقافتي..
تحيا ارض الكنانة مصر.. ام الدنيا.