اكليل زهور فلسطيني على ضريح معركة بئر السبع

بقلم  /  هاني الترك   O A M

رئيس الجمعية الاسترالية الفلسطينية المحامي حسيب الياس احد فاعليات الجالية الفلسطينية الذي عمل بجهد مميّز في اعلاء الصوت الفلسطيني في استراليا بدون كلل منذ نحو خمسة واربعين عاماً.. فهو في المناسبات الاسترالية الهامة التي لها علاقة مباشرة في الشرق الاوسط مثل الانزاك وغاليبولي وفلسطين يشارك الياس الاستراليين في احياء الذكرى بصفة ان الجالية الفلسطينية هي جزء لا يتجزأ من المجتمع الاسترالي في الوقت الذي تحافظ الجالية على جذورها الفلسطينية العربية في المجتمع الاسترالي المتعدد الحضارات.
وبمناسبة الاحتفال بانتهاء الحرب العالمية الاولى التي تسمى الحرب العظمى بتاريخ 11/11/1918 اي بمرور 99 عاماً على انتهاء الحرب التي عصفت بالعالم وكادت ان تقصم ظهر استراليا اقامت رابطة المحاربين القدامى ومجلس بلدية رايد والمجتمع التاريخي لرايد الاحتفال امام نصب الجندي المجهول في ميدوبنك حيث يسكن الياس في رايد.
واهم مظاهر الاحتفال هذا العام هو معركة بئر السبع في فلسطين التي هزمت فيها قوات الخيالة الاسترالية القوات العثمانية في بئر السبع بتاريخ 31/10/2017 وحررت فلسطين من الاستعمار التركي البغيض. وزحفت القوات الاسترالية بعد ذلك الى سوريا ولبنان وحررتهما ايضاً من العثمانيين.. واسرت في طريقها اربعين الف جندي عثماني. وتكلّم في الاحتفال نائب الدائرة الانتخابية بينيلونغ جون الكسندر اذ القى كتاباً من رئيس الوزراء مالكولم تيرنبل حيّا فيه شجاعة الجنود الاستراليين في بئر السبع في فلسطين في آخر معركة للخيالة في العالم .. وراح ضحيتها 31 جندياً استرالياً والف جندي عثماني.
وقام النائب الكسندر بوضع اكليل الزهور على ضريح الجندي المجهول الاسترالي .. وكذلك وضع اكليل الزهور رئيس بلدية رايد جوروس لاكسيل .. في حين وضع حسيب الياس اكليل الزهور على ضريح الجندي المجهول الاسترالي باسم الجمعية الاسترالية الفلسطينية تيمماً بدور استراليا في تحرير فلسطين في معركة بئر السبع من الاستعمار التركي.