انخفاض اسعار العقارات

انخفضت اسعار العقارات في سيدني اذ تراجعت الاسعار للشهر الثالث على التوالي وتعود الاسباب الى تقييد المصارف شروط التسليف وتقلص المستثمرين الاجانب وعدم ارتفاع المرتبات وزيادة عدد العقارات المعروضة للبيع.
فكانت المشكلة هي قلة عدد العقارات المعروضة للبيع وتهافت المشترين والآن اصبحت المشكلة هي زيادة عدد البائعين وقلة المشترين.
فقد انخفضت اسعار العقارات في شهر تشرين الثاني بمعدل 0،7 في المئة بعد ان انخفضت في شهر تشرين الاول 0،5 في المئة وفي شهر ايلول سبتمبر بمعدل 0،1 في المئة.
غير ان اسعار العقارات في ملبورن ارتفعت بمعدل 1،9 في المئة وفي برزبن 0،6 في المئة.
ويبلغ متوسط سعر المنزل في سيدني الآن 904،914 دولار واقل 6000 دولار عما كان عليه السعر في نهاية شهر آب اغسطس.
ويعتقد الخبراء ان اسعار العقارات سوف تواصل الانخفاض على مدى الاشهر المقبلة ولكن لن ينهار سوق العقارات.
وبسبب ارتفاع متوسط اسعار المنازل عن الشقق بمقدار 250،000 دولار فقد ازدادت نسبة الشراء على الشقق.
وقد انخفضت نسبة المستثمرين الاجانب الذين يشترون العقارات بـ 60 في المئة.