موريسون يؤكد: براندس مفوضاً سامياً وجويس وزيراً للبنى التحتية

بعد شهرين من انسحابه من مجلس الشيوخ الفيدرالي اظهر استطلاع للرأي ان حزب نيك اكسنوفون الجديد SABest تقدم على الحكومة والمعارضة وحصل على 32 بالمئة من الاصوات الاولية كحزب مفضل للحكم في الولاية. وحصل حزب الاحرار المعارض على 29 بالمئة والحكومة العمالية ايدها 27 بالمئة من الناخبين.
ورداً على سؤال حول افضل رئيس حكومة ايد 46 بالمئة اكسنوفون و22 بالمئة دعموا زعيم حزب العمال

جاي ويزيريل و19 بالمئة لزعيم المعارضة ستيفان مارشيل.
واعرب امس نيك اكسنوفون في لقاء له مع الـ ABC عن اعتقاده ان الناخبين في جنوب استراليا يرغبون باجراء تغيير في الوضع السياسي الحالي وانهم يئسوا من رداءة ادارة لقضايا المواطنين في الولاية ومن الوعود الكاذبة التي تعرض لهم ولا يلتزم بها الحزبان.
واعرب عن اعتقاده ان حزبه سيعلن عن اسماء مرشحين جدد قد يصل عددهم الى 20 مرشحاً . ولفت انه يسعى في هذه المرحلة للتحكم بقرارات الحكومة من خلال امتلاك الاصوات المرجحة.
ولا بد من الاشارة انه جرى استطلاع آراء 800 ناخب من مناطق مختلفة بين 17 تشرين الثاني و19 كانون الاول.