بريطاني يخسر منزله بسبب 7 سنتيمترات.. وهذه التفاصيل

تكبد مواطن بريطاني خسارة تتجاوز الـ800 ألف دولار بسبب أنه “أكل 7 سنتيمرات” من أرض_الحديقة الخلفية لجيرانه، ليدخل بعدها في صراع قضائي استمر ثماني سنوات وانتهى بخسارته المعركة وخسارته معها أكثر من 600 ألف جنيه إسترليني (804 آلاف دولار).
وفي التفاصيل التي نشرتها الصحافة المحلية في بريطانيا فإن محكمة بريطانية في لندن أمرت عائلة “كونستانتين” بتسليم منزلها كاملاً إلى جيرانها عائلة “أليس”، وذلك بعد معركة قضائية استمرت ثماني سنوات حسمتها المحكمة أخيراً وأمرت بمعاقبة المعتدي بأن يسلم منزله كاملاً لجاره، ليكون بذلك قد خسر المنزل الذي تزيد قيمته عن 600 ألف جنيه إسترليني، إضافة إلى تكاليف الدعوى القضائية المقامة منذ ثماني سنوات، بما فيها أتعاب المحاماة التي هي بعشرات آلاف الجنيهات.
وبهذا القرار القضائي فإن عائلة “كونستانتين” تكون قد فقدت منزلها الذي تعيش فيه منذ 31 عاماً، فيما يقع كل من المنزلين في منطقة “إيست هام” شرقي العاصمة لندن.
ومنحت المحكمة مدة ثلاثة أسابيع لعائلة “كونستانتين” من أجل إخلاء منزلها الذي تعيش به منذ 31 عاماً، وذلك حتى يتسنى لعائلة “أليس” أن تبيعه وتحصل على مستحقاتها المالية، بما في ذلك الرسوم القانونية وأتعاب المحاماة التي تكبدتها خلال السنوات الثماني الماضية.