الحكومة الاسترالية تعلن ترحيل 29 طالب لجوء ضمنهم أطفال الى موطنهم

أعلن وزير الهجرة الأسترالي بيتر داتون، ترحيل 29 من طالبي اللجوء بمن فيهم أطفال الى موطنهم الأصلي سريلانكا بعد اعتراضهم في البحر، مؤكدا أن ذلك يأتي التزاما بسياسة حكومته الصارمة إزاء الهجرة غير الشرعية ورفض التعامل قطعا مع تهريب البشر.
واضاف داتون، إن “القوات البحرية الأسترالية اعترضت 29 من طالبي اللجوء بمن فيهم أطفال قالوا أنهم كانوا متوجهين الى نيوزيلندا”، مؤكدا أن طسلطات بلاده أعادتهم الى موطنهم الأصلي سريلانكا بعد اعتراضهم”.
وانتقد دوتون حديث زعيم المعارضة بيل شورتن عن فرص طالبي اللجوء للذهاب إلى نيوزيلندا، معتبرا أن “هذا يمنح أملا كاذبا للناس بالقدوم بالقوارب ويتمكنوا من دخول أستراليا من خلال نظام الباب الخلفي إذا كانوا يستطيعون الوصول إلى نيوزيلندا”، ذلك أمر شبه مستحيل.
وأكمل دوتون، أن “فرصة ذهاب الناس الى نيوزيلندا محفوفة بالمخاطر، علي الرغم من عندما يتعلق الأمر شرطة حماية الحدود التي ترصدهم”.
وأوضحت تقارير، أنه في هذه المرة تم تعقب طفلين و27 من البالغين الذين زعموا أنهم طلبوا اللجوء، لكن تم اعتراضهم قبالة الشواطئ الاسترالية وألقي القبض عليهم من قبل أمن الحدود الاسترالية بعد اعتراض القارب الذي كان يقلهم.